• ×

10:29 صباحًا , الأربعاء 25 ربيع الأول 1439 / 13 ديسمبر 2017

المعرض الختامي لطالبات مركز الحي المتعلم بخميس مشيط .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
الإعلام التربوي بخميس مشيط /نور آل قيس
أشادت مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية بعسير نورة محمد آل مفرح بالتنظيم والتنوع في اركان المعرض الختامي لطالبات مركز الحي المتعلم للعام الثالث بخميس مشيط 1437ه.. وماقدموه منسوبات اسرة المركز ووحدة تعليم الكبيرات والمدربات والمشرفات من تنوع في البرامج الأثرائية ، والمهارات الحياتية ، والانشطة المتنوعة التي تخدم الطالبات والزائرات ..
جاء ذلك خلال حضورها مساء امس لحفل المعرض الختامي لمركز الحي المتعلم المقام في الثانوية 19 والمتوسطة 25 بحي الرصراص ، حيث تجولت في اركان المعرض والحاضرات من مديرة تعليم الكبار بعسير حسنية الحفظي ، مديرة مكتب التعليم بخميس مشيط فريال خلف السراح ، رئيسة الإعلام التربوي نور آل قيس ، وعدد من المشرفات بابها وخميس مشيط ومديرات المراكز المسائية ، والذي اشتمل على نماذج مبدعة من الأعمال اليدوية والأبتكارات واللوحات الفنية المتميزة من تنفيذ طالبات المركز والعروض الالكترونية المصاحبه للحفل وانشطته المتنوعه وركن للمطبخ عرضت فيه اصناف من الماكولات والمشروبات ،ركن اللغة الإنجليزية ، الخياطة ، الحاسب الآلي ، المكياج والأكسسورات .....
بدأ برنامج الحفل بالنشيد الوطني ، آيات من القران الكريم ، اناشيد ترحيبية ومسيرة للخريجات ،كلمة تربوية لمديرة المركز فاطمة القحطاني ، ومشاهد تمثيلية باللغتين العربية والإنجليزية ، كلمة الخريجات ، عرض ازياء ،التكريم لجميع المشاركات والمتميزات من مشرفات ومديرات ومدربات بالمراكز ..
وذكرت رئيسة وحده تعليم الكبار بخميس مشيط مسفره علي الغامدي كلمة جاء فيها :حرصت إدارة تعليم الكبيرات بالوزارة على ابتكار العديد من البرامج التي تسهم في محو اميه المرأة ابجديا وحضاريا فأنطلق برنامج الحي المتعلم الذي يحمل بين طياته الاهتمام بالمرأة عن طريق اكسابها مهارات علمية وحرفية تسهم في دفعها نحو العمل المنتج من خلال صقل مواهبها في الاحياء التي بحاجة الى رعاية واهتمام وذات كثافة سكانية تحت شعار " نحو اسره منتجه " وللمشروع خصائص ابداعية وبرامج مختلفه وفئات مستهدفه ومشاركات مجتمعية يقدم خدمات ، وفي هذا العام امتدت ثمار هذا البرنامج لتشمل جميع سكان الحي من اطفال ونساء وذلك تحقيقا للتنمية المستدامه لجميع شرائح المجتمع في الحي المستهدف والذي بلغ عدد المتقدمات لهذا العام 290 متدربة .
وختمت بقولها : هذا الحفل الختامي للانشطه ومخرجاته في المعرض هو الخطوة الأولى على طريق النجاح والتميز والإبداع وبجودة عالية واهداف منشودة تدفع بنا الى التقدم والرقي من خلال إعداد طالبات قادرات على الإسهام في بناء هذا الوطن الشامخ .
بواسطة : نور آل قيس
 0  0  334