• ×

10:28 صباحًا , الأربعاء 25 ربيع الأول 1439 / 13 ديسمبر 2017

الطالب السعودي يقلب ميزان الكون ليسهر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الطالب السعودي يقلب ميزان الكون ليسهر


بينما يغط طلاب وطالبات العالم في الكرة الأرضية في النوم، يبقى الطالب السعودي مستيقظًا داخل المنزل أو على شاطئ البحر أو على الأرصفة، مع زملائه وأقرانه، أو أمام القنوات الفضائية والإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، وبينما تسكن راحة الأجساد ليلاً استعدادًا للنشاط والحيوية في الصباح الباكر، يقلب هو ميزان العالم والكون أجمع، فيسهر حين ينام البشر، وينام حين يستيقظون.
فتحولوا طلاب السعودية إلى كائنات ليلية، تجد المتعة والتسلية في السهر حد الثمالة والإدمان .
إن مشكلة اليوم هي ظاهرة السهر إلى وقت متأخر من الليل تلك الظاهرة التي أرقت الكثير من المسئولين والمسئولات في المدارس وذلك لأنها تعتبر أحد العقبات التي تضرب بالدوام المدرسي والنظام والانضباط عرض الحائط دون إيجاد حلول جذرية للتغلب عليها
وحل المشكلة لابد أن تُحل من البيت أولاً
حيث إن إدراك الوالدين لأهمية النوم المبكر لأبنائهم يتوقف على المستوى الثقافي فعدم إحساسهم بأهمية التعليم والتعلم والمواظبة على الدوام المدرسي يجعل ذلك يسبب أحد أهم الأسباب
فأهم أسباب هذه الظاهرة التي تتعلق بسهر الطالب السعودي:
1- ما يعرض في القنوات الفضائية إلى ساعات متأخرة من الليل أو ما يجده في شبكة الإنترنت دون انتباه الأهل لأهمية الراحة البدنية الكافية للطالب والطالبة والنوم مبكرًا
2- مشاعر الإحباط والتوتر لدى الطلاب و عدم الثقة بالنفس لعدم وجود التشجيع
3- كذلك عدم اهتمام الطلاب بأهمية الوقت و إهدار الوقت فيما لا ينفع وتمرده على المجتمع .
4- أيضا افتقاد الحزم والرقابة الأسرية التي تعينهم على الإحساس بالمسئولية أو إدراك أهمية التعليم بالنسبة لها .
5- عدم وضوح الهدف من التعليم والتعلم والثقافة وانخفاض الدافعية للتعلم
6- سوء اختيار الصحبة التي تؤدي إلى ترك الفضيلة والانغماس في التوافه
7 - الفراغ والملل وقلة الوازع الديني
8- أسلوب التنشئة الذي يعتمد على الدلال الزائد وتوفير كل ما يرغب في ظل غياب التوجيه والرقابة الأسرية
ولحل هذِهِ الظاهرة تحتاج من المجتمع أجمعه المشاركة والجد والتعب في حلها
فمثلاً ..
-زيادة التوعية بأضرار السهر عن طريق الأنشطة والإذاعة المدرسية
-حث الأسرة على أهمية دورها في متابعة الطالبة لينام مبكرًا مع طلاب العالم
- تقديم برامج توجيه للأمهات وأولياء الأمور بالأساليب التربوية السليمة في معاملة الأبناء وكيفية حثهم على نصح الأبناء بأضرار السهر و إن قلة النوم تسبب خللاً في جهاز المناعة
- كذلك محاربة العادات الصحية الخاطئة في السهر وتكوين عادات صحية سليمة في الغذاء والنوم مبكرًا والاستيقاظ صباحًا بجد ونشاط للبدء في العمل مع الكرة الأرضية.



الكاتبة
أ*- سلوى السلمي

بواسطة : admincp
 0  0  1685